سلالة الصديق

historybio.jpg

 سيَر ، وتراجم الأعلام من ذرية سيدنا أبي بكر الصديق – رضي الله عنه ، الرجال والنساء والأسباط ، على مر الزمان ، وعلى إمتداد العمران والبلدان .

مرتبة تنازلياً حسب عام الوفاة ، وهو قسم متجدد بإستمرار إن شاء الله تعالى. 

سيدي بو عمامة

سيدي بو عمامة([1]): المجاهد الصوفي الزاهد، شيخ الطريقة الشيخية لوقته، سيدي بوعمامة بن العربي بن الشيخ بن الحرمة بن محمد بن إبراهيم بن التاج بن سيدي الشيخ عبد القادر بن محمد بن سليمان بن أبي سماحة البكري الصديقي، من قبيلة أولاد سيدي الشيخ "الغرابة".

وُلِد حوالي سنة 1263 هـ / 1843 م في مستورة جنوب بني ونيف، ونشأ بقصر المجرار، وأنشأ زاويته بالمجرار سنة 1876 م، ونشر طريقته التي أخذها عن شيخه سيدي محمد بن عبد الرحمن بن زيان، من آل السيد عبد القادر بن عيسى الأعرج ببني ونيف ولقي إقبالاً كبيراً، وقصده الناس جماعات ووحداناً، وعندما عرّض بالجهاد وجد الأذان واعية، والقلوب صاغية، لأن شرارة الجهاد كانت قد انطلقت مع زعماء أولاد سيدي الشيخ الشراقة والغرابة منذ ثلاثين سنة، أي منذ 1845 م، ولكنها كانت تعرف الظهور تارة والضمور تارة أخرى، ولم تغمد السيوف، ولا خارت القوى وإنما كانت القبائل المخلصة في جهادها، هائجة مائجة تتحين الفرص، وتتلمس الأسباب، وتتطلع لظهور الرائد القائد لمواصلة المقاومة ورد المعتدي. وكان السبب القريب وراء إنطلاق حركة سيدي بوعمامة هو قتل الضابط الفرنسي ويمبريينز، الذي حاول إلقاء القبض على أحد عناصر سيدي بوعمامة في 22 أبريل 1881 م. واستمرت هذه الحركة 28 سنة، وقامت خلالها عدة معارك منها معركة "فندي" ومعركة "مولاق" ومعركة "الصمامير" وفيها فقد الشيخ بوعمامة أخاه "سيدي محمد بلحاج" وبعض من أقرابه وأعيان قبيلة أولاد سيدي الشيخ. وقد كبد الشيخ بوعمامة المستعمر الفرنسي خسائر فادحة، مما أدى بهم الي الإنتقام منه عن طريق هدم قبة سيدي الشيخ – عبد القادر البوسماحي – جد بوعمامة الأكبر في 15 أغسطس 1881 م. وتوفي الشيخ بوعمامة يوم 11 رمضان سنة 1326 هـ/ 7 أكتوبر سنة 1908 م، ودفن بعيون سيدي ملوك.

 

المصدر: كتاب السلالة البكرية الصديقية - الجزء الثاني ، لأحمد فرغل الدعباسي البكري.


تاريخ النشر
يوم 1 رمضان 1438 هـ / 26 مايو 2017 م


([1])  أولاد سيدي الشيخ لمحمد بن الطيب البوشيخي صـ 207 إلى 222 ، معجم الأعلام البكريين الصديقيين لطواهريه عبد الله صـ 19